الواجهة

الرئيس تبون: منظمات غير حكومية تفتري على الجزائر

أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، استعداده لوضع “كافة الإمكانيات تحت تصرف كل الجرائد الوطنية دون استثناء”، مبرزا ضرورة تنظيم الصحفيين أنفسهم عبر تنظيمات نقابية وأن تكون هناك “روح وطنية عالية في إعداد المقالات والانتقادات” التي ينبغي -مثلما قال- أن تخدم المصلحة الوطنية، وفق بيان لرئاسة الجمهورية.

وكشف المصدر أن الرئيس أجرى، على هامش إشرافه على احتفالية اليوم العالمي لحرية الصحافة، الأربعاء الماضي، اللقاء الإعلامي الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية، تطرّق خلاله إلى عدّة قضايا وطنية ودولية.

وانتقد الرئيس تبون بالمناسبة تركيز بعض المنظمات غير الحكومية على انتقاد الجزائر وتصنيفها ضمن الدول التي لا تحترم الحريات، واصفا ذلك بـ”الافتراء على الجزائر” التي “لديها ثقة في أبنائها”، على حد تعبيره.

وأشار الرئيس إلى أن بعض المنظمات غير الحكومية، على غرار “مراسلون بلا حدود”، تعطي “تصنيفات خاضعة لاعتبارات مسيريها”، مؤكدا أن “التصنيف الذي ينبغي أخذه بعين الاعتبار هو تصنيف الأمم المتحدة ومؤسساتها”، مشيرا إلى أن الزخم في عدد الجرائد الموجودة في الجزائر لا يوجد إلا في الدول المتطورة.

ومن أهم تصريحات رئيس الجمهورية، خلال هذا اللقاء الذي سيبث لاحقا، أنّ “النظام الدولي الحالي يفرض فيه القوي نفسه على الضعيف، ونتمنى أن تتغير الأمور”.

ومن جهة أخرى، شدد الرئيس تبون على أن سوريا عضو مؤسس في الجامعة العربية؛ ولا يمكن حرمانها من حقوقها، موضحا أنّ “هبة الجزائر لسوريا أثناء الزلزال هي هبة من القلب غير خاضعة لأي حسابات سياسية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button