الواجهةسياسة

باحث سياسي يردّ على حملات تشويش إعلام المخزن على قمة الجزائر

في تغريدة له عبر تويتر، كتب الباحث السياسي في العلاقات الدولية “أمين مروش” ان التكالب الإعلامي القذر الذي يشنه الاعلام الاجنبي خاصة اعلام المخزن ما هو إلا من بوادر نجاح القمة العربية بالجزائر.

وأضاف “امين مروش” ان حملة التشويش التي تواكب تحضير انعقاد القمة هو نجاح قمة الجزائر قبل انعقادها، ومثل هذه الحملات لم تشهدها القمم السابقة التي فشلت وخرجت بدون قرارات ملموسة لكنها نجحت إعلاميا واحدثت صخبا دون نتائج تذكر ، عكس قمة الجزائر التي يروج لفشلها قبل انعقادها لأن مواقف الجزائر اشعرتهم بالخزي والعار بعد نجاح تبون في لم شمل الفصائل الفلسطينية .

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button