العالم

دراسة طبية نفسية: اكثر من ربع مليون مغربي يعاني من مرض إنفصام الشخصية

كشف مؤتمر مغربي حول الطب النفسي، أن 1 بالمائة من المغاربة يعانون من مرض انفصام الشخصية، في حين يوجد على صعيد العالم بأسره 24 مليون مريض، أي 1 من بين كل 300 شخص.

وأوضح البروفسور عبد الرزاق وناس، أستاذ الطب النفسي بكلية الطب والصيدلة بالرباط، ورئيس الجمعية العلمية المغربية للأمراض النفسية، خلال المؤتمر المغربي للجمعية العلمية للأمراض النفسية، أن بعض المرضى، الذين يعانون من هذا المرض النفسي لم يتلقوا العلاج بعد، وأن أسرهم تلجأ إلى الوسائل العلاجية التقليدية التي من شأنها أن تتسبب في تدهور حالتهم الصحية.

وأشار وناس إلى خيارات العلاج الفعالة للأشخاص المصابين بالفصام، من قبيل الأدوية، والتثقيف النفسي، والتدخلات الأسرية، والعلاج السلوكي المعرفي، وإعادة التأهيل النفسي والاجتماعي، من خلال اكتساب مهارات عملية جديدة، مبرزا أن اختيار موضوع الفصام لهذا المؤتمر يعكس الرغبة في استئصال الخرافات والتوهمات حول المرض النفسي، والتي تؤخر وتعيق العلاج الفعال.

وتجدر الإشارة إلى أن المؤتمر الوطني السادس للجمعية العلمية المغربية للأمراض النفسية، يصادف اليوم العالمي ضد هذا المرض، على اعتبار أن المنظومة الدولية تحتفل كل 24 ماي باليوم العالمي لـ “السكيزوفرينيا”، و”هو مرض نفساني تحوم حوله معتقدات وخرافات تعطل وتؤخر الولوج لعلاجات فعالة متوفرة اليوم”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button